العادة السرية بعد الزواج

بقلم : رئيس التحرير/ هايدي حنا

عدد مرات القراءة : 54755

 

العادة السرية بعد الزواج

إذا كان الزوج (أو الزوجة) يمارس العادة السرية قبل الزواج، وتعود على طريقة معينه ليصل لمرحلة النشوة، كما انه أعتاد أن يستخدم خياله حتى يثار جنسياً، واعتاد أن يُشبـِع رغباته هو فقط ، فالجنس عنده أخذ ولا مجال للعطاء فيه.

 

أولاً بالنسبة للزوج:

- في ممارسة العادة السرية يتخيل الزوج المناظر التي تثير شهواته، وغالباً ما تكون هذه المناظر في عينيه أكثر إثارة من زوجته، فلا يتلذذ في علاقته مع زوجته، ولا يجد متعته وهو يمارس معها الجنس مثلما يجدها وهو يمارس العادة السرية مستعيناً بتخيلاته المثيرة لشهواته، فيبتعد عنها، وتشعر الزوجة برفض زوجها لها مما يسبب لها ألماً وخاصة أنها لاتعرف سبب هذا الرفض.

- إن ممارسة العادة السرية تجعل الزوج أنانياً في ممارسة الجنس، فهو تعود من خلال ممارسة العادة أن يُشبـِع نفسه فقط، لذا فإنه في العلاقة الجنسية مع زوجته، بعد أن يصل لمرحلة "النشوة"، سينهي العلاقة معها بغض النظر إن كانت هي أيضاً وصلت لهذه المرحلة أم لا، مما يسبب لها ألماً نفسياً، لأنها لم تستطع أن تشبع احتياجها الجنسي مع زوجها، وإذا تكرر هذا الأمر فقد ترفض بعد ذلك ممارسة الجنس مع زوجها لشعورها أن زوجها يمارس معها الجنس ليُشبـِع رغباته الجنسية فقط دون الاهتمام بمشاعرها واحتياجها، ونتيجة لهذا الرفض يلجأ الزوج لممارسة العادة السرية أكثرلإشباع احتياجه الجنسي.

- إن العادة السرية تجعل الزوج لا يقبل من زوجته أي عذر إذا احتاج لممارسة الجنس، فممارسة العادة السرية جعلته معتاد على إشباع رغباته الجنسية في أي وقت، بغض النظر عن الظروف أوالأوقات، وبالتالي لم تتح له الفرصة أن يتعلم كيفية التحكم في هذه الشهوة، لذا فإنه فى الأغلب إذا لم تستطع الزوجة ممارسة الجنس معه لسبب ما ( خلال الدورة الشهرية أو بسبب تعب جسدي أو نفسي أو...) سيلجأ للعادة السرية لإشباع رغباته.

وهنا تحدث الخلافات... فالزوجة إذا شعرت بأن زوجها يمارس العادة السرية، لن تقبل هذا، فلجوء الزوج للعادة السرية بعد الزواج مهين لها كزوجة، وسيكون رد فعلها أن تبتعد عنه لشعورها بجرح مشاعرها، مما يجعل الزوج يكثر من ممارسة العادة ليشبع رغبته وخاصة بعد أن تبتعد عنه زوجته، وتكون حجته أن زوجته لا تلبي احتياجه متجاهلاً السبب الحقيقي الذي لأجله ابتعدت عنه زوجته.

ثانياً بالنسبة للزوجة:

-   إن ممارسة العادة السرية للزوجة قبل زواجها تجعلها تصل لمرحلة النشوة باليد، لذا نجد أنه يصعب عليها أن تصل إلى مرحلة النشوة الناجمة عن علاقتها بزوجها.

- فهي لن تشعر بالسعادة وهي تمارس الجنس مع زوجها، وذلك لأنها تعودت على وضع معين عند ممارسة العادة السرية.

- لن تشبعها علاقتها بزوجها، ولن تجد فيها المتعة التي تجدها وهي تمارس العادة السرية.

ومن هنا نجدها رافضة لهذه العلاقة وتفضل ان تشبع رغبتها كما كانت من قبل عن طريق ممارسة العادة السرية، لأنها لم تستطيع أن تتمتع بالعلاقة الجنسية مع زوجها.

 

والزوج إذا شعر بأن زوجته تمارس العادة السرية لن يقبل هذا، لأن هذا مهين لكرامته.

وفي كلتا الحالتين تتولد مشكلة تباعد الزوجين عن بعضهما وفتورالعلاقة الجنسية، هذا الفتور يسبب المزيد والمزيد من المشاكل التي لن تـُحـَل، لأنهما مهما حاولا حل مشاكلهما لن يتطرقا للمشكلة الحقيقية وهي عدم التوافق في العلاقة الحميمة بينهما نتيجة للجوء أحد الشريكين للعادة السرية، نظراً لتعوده عليها قبل الزواج.

 

حتى تحل هذه المشكلة لابد من إتباع الخطوات التالية:

 

1.  المصارحة: هذه المشكلة صعبة الحل، ولكن من الممكن أن تـُحـَل لو صارح شريك الحياة شريكه بما يشعر به، أو بما رآه (أو شاهده وهو يمارس العادة)، فالمشكلة الحقيقية في عدم المصارحة، خوفاً على الأسرة من الانهيار، وخاصة إذا كان الزوج هو الذي يمارس العادة. ونتيجة هذا الصمت هو تولد مشاعر المرارة عند الطرف الآخر، مما يزيد من المشاكل بينهما، إن أبسط المشاكل من الممكن أن تكبر وتصبح صعبة لو لم يصارح الطرفان بعضهما البعض، وأصعب المشاكل من الممكن أن تحل لو صارح شريك الحياة شريكه.

 

2. الإعتراف بهذا الذنب والتوبة: من المهم قبل كل شيء أن يعترف الشريك الذي يمارس العادة بذنبه ويتوب أمام الله، ولا يحاول أن يجد لنفسه أي مبرر لهذه الذنب الذي يرتكبه في حق الله أولاً وحق شريك الحياة وحق نفسه أيضأً.

- أولاً يخطئ في حق لله: عندما يمارس الشخص العادة فهو يخطئ أمام الله، لأن الله لم يخلق الجنس للممارسة الذاتية.

- ثانياً- يخطئ لشريك الحياة: فهو بهذا الفعل يخون شريك حياته، علينا ألا ننسى أن العادة السرية هي نتيجة الإثارة بسبب مناظر تتسبب في الإثارة الجنسية، وعندما يمارس أحد العادة السرية يمارسها وهو يتخيل هذه المناظر المثيرة له، وهذا يعتبر خيانة زوجية لأنه يمارس الجنس مع أشخاص في فكره (أو صور جنسية)، لذا فعندما يمارس شريك الحياة العادة السرية فهو بذلك يخطئ لشريك الحياة.

- ثالثا- يخطئ في حق نفسه: عندما يمارس الشخص العادة السرية يصبح مدمناً لها. وهل هناك أصعب من أن يصبح الإنسان منساقاً لممارسة ما لا يقدر أن يمتنع عنه! وهل يوجد خطأ في حق النفس أكثر من يحوِّل الإنسان نفسه من حر إلى عبد؟ هذا غير الإحساس بالذنب في كل مرة يمارس فيها الشخص العادة السرية، وفي بعض الأحيان الإحساس باحتقار نفسه بسبب هذا الأمر. وبالرغم من الإحساس بالذنب إلا أنه غير قادر على ترك هذه العادة لأنه كما سبق القول أصبح مدمناً لها.

3.     تذكر أن:

جسدك هو إناء ملك الله عليك أن تحافظ عليه مقدساً وتصونه من أي نجاسة. " لأَنَّ هذِهِ هِيَ إِرَادَةُ اللهِ: قَدَاسَتُكُمْ. أَنْ تَمْتَنِعُوا عَنِ الزِّنَا، أَنْ يَعْرِفَ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْكُمْ أَنْ يَقْتَنِيَ إِنَاءَهُ بِقَدَاسَةٍ وَكَرَامَةٍ، لاَ فِي هَوَى شَهْوَةٍ كَالأُمَمِ الَّذِينَ لاَ يَعْرِفُونَ اللهَ" (1تسا 3:4- 5)

ومن هذه الآية نلاحظ أن إرادة الله أن نحيا في قداسة وذلك عندما قال أن يقتني كل واحد إناءه أي جسده بقداسة وكرامة. و نجد أن الله وضع مقياساً لهذه القداسة هو أنها مثل قداسة الله "نَظِيرَ الْقُدُّوسِ الَّذِي دَعَاكُمْ، كُونُوا أَنْتُمْ أَيْضًا قِدِّيسِينَ فِي كُلِّ سِيرَةٍ لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ:«كُونُوا قِدِّيسِينَ لأَنِّي أَنَا قُدُّوسٌ»" (1بط 1: 15، 16)

 

التدريب: من المهم أن تدرب نفسك عن البعد عن كل تفكير مثير، وقد أوصانا الكتاب المقدس "كُلُّ مَا هُوَ حَق، كُلُّ مَا هُوَ جَلِيلٌ، كُلُّ مَا هُوَ عَادِلٌ، كُلُّ مَا هُوَ طَاهِرٌ، كُلُّ مَا هُوَ مُسِرٌّ، كُلُّ مَا صِيتُهُ حَسَنٌ... فَفِي هذِهِ افْتَكِرُوا" (في 4: 8)

إن العادة السرية أساسها إلحاح الرغبة، لذا من المهم تدريب النفس على تطبيق هذه الآية ، فهذا يساعد على التحكم في ممارسة العادة السرية وتقوية الإرادة.

ويمكن اتباع الآتي :

- ألا تعود إلى فراشك بعد أن تنهض منه، ولا تأوى إلى الفراش إلا وأنت تشعر بالرغبة في النوم، وخاصة في حالة عدم تواجد شريك الحياة بالبيت.

- عدم مشاهدة الأفلام المثيرة جنسياً. أو دخول مواقع النت الجنسية.

- التخلص من الصورة المثيرة جنسياً سواء في أغراضك الخاصة أو على الكمبيوتر، لأن هذا

سيثيرك ويغزي قوة تكرار العادة وإضعاف قوة إرادتك.

- تجنب النوم بمفردك في غرفة مغلقة.

 

4.     الإرداة:

لو تقدمت في هذا الموضوع ثلاث خطوات وضَعفت ورجعت خطوة واحدة لا تيأس لأن النتيجة هي أنك تقدمت خطوتين. استمر ولا تتهاون مع نفسك لأن باستمرار إصرارك تتقوي إرادتك وتنتصر إنتصاراً كاملاً على قوة التعود وضعف الإرادة. كل الخطوات السابقة لن تنفعك دون أن تكون بداخلك الإرادة القوية للتوقف عن هذه العادة، وحتى تكون بداخلك هذه الإرادة لتقاوم هذه الشهوة عليك أن تكون مثل الجندي في الحرب يتسلح بكل وسائل الحماية، فأنت في حرب مع إبليس، فهو يريد أن يجعلك تستمر في هذه العادة وتدنس جسدك، "الْبَسُوا سِلاَحَ اللهِ الْكَامِلَ لِكَيْ تَقْدِرُوا أَنْ تَثْبُتُوا ضِدَّ مَكَايِدِ إِبْلِيسَ" (أف 6 : 11).

وأقوى أسلحة الله نستمدها من خلال كلمة الله والصلاة، ولن تستطع أن تستخدم هذه

الأسلحة إلا بشرط هام وهو:

أن يمتلك الله حياتك بالإيمان بيسوع المسيح، وهو يقودك في كل خطواتك فأنت. بالمسيح تنتصر

في حربك وقد انتصر غيرك الكثيرون من قبل. يمكنك أن تصلي الصلاة الآتية:

 

"يا إلهي آتي إليك بخطيتي معترفاً بها، فأقبل توبتي واغفر لي، ادخل الآن إلى قلبي واملك على حياتي وكن أنت القائد والسيد لتصرفاتي وأفعالي، وساعدني أن أحيا حياة القداسة التي تطلب مني ان أحياها، أشكرك لأنك سمعت صلاتي وغفرت خطيتي في اسم يسوع المسيح" أمين.

 

| More
اضف رأيك في هذه المقالة إضافة تعليق . . . . عدد التعليقات (13)

 

 

2011-01-22 : التاريخ
شكر
الاسم : البورزان

: التعليق

الله يعطيكم العافيه استاذة هايدى

2010-06-19 : التاريخ
الأردن
الاسم : فادي

: التعليق

أشكرك فمعلومات موقعكم من افضل المواقع التي تتعامل مع الامور الحساسة بواقع روحي وعملي رائع الرب يبارك حياتكم ويستخدمكم في طاعة محبته لتنشروا نور المسيح المعلن في كل امور الحياة

2010-06-19 : التاريخ
الحياه الزوجيه
الاسم : ام اسامه

: التعليق

من الممكن ان يحدث الكثير والكثير من المشاكل دون الايمان وشكرا وجزاك الله كل شكر

2010-05-17 : التاريخ
العادة
الاسم : السيد /احمد

: التعليق

شكراااا يا اخى و جزاك الله خيـــــــــــــــــراااااااا

2010-04-23 : التاريخ
العادة السرية بعد ال
الاسم : سيد بسيونى

: التعليق

الف شكــــــــــر على الافادف الجميله وتحياتى الى كل المسئولين عن الموقع

2010-04-18 : التاريخ
الموقع
الاسم : george

: التعليق

انا في حياتي بحالها من ساعة ما اتعرفت علي النت ويقدر بحوالي الثمانية عشر عاما ما رأيت موقع بهذا الافادة والاحترام موقع مفيد مفيد مفيد وجميل جدا جدا جدا والف شكر ليكم

2010-02-17 : التاريخ
chokran jazilan
الاسم : yara

: التعليق

ana fi3ln ya akhi bitchkarak jazil choukr walahi rabina y3afik wyidik 3ala adi niyitak yarab ammmmin inta nasahtina nasaih mohima jidann

2010-02-17 : التاريخ
shokr
الاسم : tack

: التعليق

shokran lakom game3an

2010-01-12 : التاريخ
زوجى يفعل ذلك
الاسم : rosa

: التعليق

شكرا على النصائح الغاليه فى هذا الموضوع المهم واتمنى من قلبى ان كل رجل يفعل ذلك ومنهم زوجى يدرك ان هذا الامر مهين جدا لزوجته وان عاداتنا الشرقيه تمنع الست ان تتكلم فى هذه المواضيع

2009-12-06 : التاريخ
شكر
الاسم : محمد

: التعليق

ربنا جازيك كل خير ويباركلك

2009-11-06 : التاريخ
bark lah bk
الاسم : lina

: التعليق

hkran lk 3la hazeh lnasi7a anta insan 3azim

2009-07-25 : التاريخ
موضوع ممتاز وحقيقي
الاسم : سالم

: التعليق

شكرعلى هذا المقال وهومهم جدا وأريد معرفة أول الطرق الصحيحةلترك هذه العادة ثم الإنتقال الى الخطوة الأخرى

2009-06-05 : التاريخ
العادة السرية بعد ال
الاسم : محمد زكى

: التعليق

والله يا يا اخى الفاضل انت فعلا افدتنى كتيييير جدا بهزه المقاله الممتازه والهامه جدا.. خصوصا ان كتير من الشباب المتزوج الممارس للعاده السربه بيخجل من عرض مشكلته.. لكن انت اجبت على اسئله كتير واعطيت حلول ايجابيه للشباب دول وانا واحد منهم.. واتمنى من الله ان يوفقنى فى الابتعاد عن هزه العاده.. ولكم جزيل الشكر والتقدير

 

 

الاسم *
البريد الالكتروني *
عنوان المشاركة *
تفاصيل المشاركة *
 
  • جميع الحقول مطلوب ملأها
  • لا ترسل رأيك اكثر من مرة لتقليل المدة المطلوبة لمراجعة الاراء
  • التعليقات المرسلة قد تستغرق 48 ساعة لتقرير نشرها

 

ارسل لصديقارسل لصديق

 

 

 

Untitled Document
 
 
 
   
 
 
   
   
   
   

الصفحة الرئيسية | حرية | قبل الزواج | حياة زوجية | صحة جنسية | خلف الستار | تربية جنسية | ميديا | اتصل بنا

جميع حقوق النشر محفوظة لحياة المحبة - مصر © 2009